الباحث القرآني

* الإعراب: (ما) اسم استفهام في محلّ رفع مبتدأ في المواضع الثلاثة، خبر الأول والثالث (القارعة) ، وخبر الثاني جملة أدراك، (والواو) قبله اعتراضيّة (يوم) ظرف زمان منصوب متعلّق بفعل محذوف تقديره تقرع [[أو تأتي.. أو هو مفعول به لفعل محذوف تقديره اذكر.]] ، (كالفراش) متعلّق بخبر يكون [[أو بحال من الناس إن كان الفعل (يكون) تامّا أي يوجدون في المحشر حالة كونهم كالفراش]] ، ومثله (كالعهن) .. جملة: «القارعة ما القارعة ... » لا محلّ لها ابتدائيّة. وجملة: «ما القارعة ... » في محلّ رفع خبر المبتدأ (القارعة) . وجملة: «ما أدراك ... » لا محلّ لها اعتراضيّة. وجملة: «أدراك ... » في محلّ رفع خبر المبتدأ (ما) الثاني. وجملة: «ما القارعة ... » في محلّ نصب مفعول به ثان لفعل أدراك. وجملة: « (تقرع) يوم ... » لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «يكون الناس ... » في محلّ جرّ مضاف إليه. وجملة: «تكون الجبال ... » في محلّ جرّ معطوفة على جملة يكون الناس. * الصرف: (4) الفراش: اسم جمع، واحدته فراشة، وزنه فعال بفتح الفاء. (5) المنفوش: اسم مفعول من الثلاثيّ نفش، وزنه مفعول. * البلاغة: التشبيه المرسل المجمل: في قوله تعالى «يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَراشِ الْمَبْثُوثِ» . تشبيه رائع، حيث شبهوا في الكثرة والانتشار، والضعف والذلة، والمجيء والذهاب على غير نظام، والتطاير إلى الداعي من كل جهة، حين يدعوهم إلى المحشر، بالفراش المتفرق المتطاير. التشبيه المرسل المجمل: في قوله تعالى «وَتَكُونُ الْجِبالُ كَالْعِهْنِ الْمَنْفُوشِ» . حيث شبه الجبال بالصوف الملون بالألوان المختلفة المندوف، في تفرق أجزائها وتطايرها في الجو، حسبما نطق به قوله تعالى «وَتَرَى الْجِبالَ تَحْسَبُها جامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحابِ» .
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب