الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَإِذِ ابْتَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ ۖ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا ۖ قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۖ قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ
قال ﴿وَإِذِ ٱبْتَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ﴾ أي: اختبره. و﴿إِبْرَاهِيمَ﴾ هو المبتلي فلذلك انتصب. وقال ﴿لاَ يَنَالُ عَهْدِي ٱلظَّالِمِينَ﴾ لأنَّ العَهْدَ هو الذي لا يَنالُهُم، وقال بعضهم ﴿لا ينالُ عهدي الظالِمُون﴾ والكتاب بالياء. وانما قالوا ﴿الظالمونَ﴾ لانهم جعَلوهُم الذينَ لا ينالون.