الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
هَٰذَا يَوْمُ الْفَصْلِ الَّذِي كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَ
قال مقاتل: (فردت عليهم الملائكة فقالوا: ﴿هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ﴾ يعني يوم القضاء. ﴿الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَ﴾ بأنه غير كائن) [["تفسير مقاتل" 110 أ.]]، ونحو هذا قال الكلبي [[لم أقف على قول الكلبي، وقد ذكره القرطبي 15/ 72 ولم ينسبه، وكذا ابن الجوزي في "زاد المسير" 7/ 52.]]. فيقال لهم: ﴿هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ﴾. وقال ابن عباس: يريد اليوم الذي يفصل بين العباد [["تفسير ابن عباس" ص 374 بهامش المصحف.]]. وقال أبو إسحاق: هذا يوم الفصل فيه بين المحسن والمسيء ويجازى كل بعمله [["معاني القرآن وإعرابه" 4/ 301.]].