الباحث القرآني

﴿أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا﴾ [ق: 6] قال المفسرون: يعني بغير عمد [[انظر: "معالم التنزيل" 4/ 221 ، "روح المعاني" 26/ 175، "تفسير القاسمي" 15/ 5485.]] ﴿وَزَيَّنَّاهَا﴾ أي بالكواكب ﴿وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ﴾، أي فتوق وشقوق وصدوع وفصول. كل هذا من ألفاظهم. وقال مقاتل: من خلل [[انظر: "تفسير مقاتل" 124 أ.]]. ومعنى الفَرْجِ في اللغة: الخلل، والفُرجة بين الشيئين. ويقال لما بين دوارج [[دوارج الدابة: قوائمها. "اللسان" 1/ 963 (درج).]] الدابة: الفروج. ومنه قول امرئ القيس: تسدُّ به فَرْجَها من دُبُر [[وصدره: لها ذنب مثل ذيل العروس انظر: "ديوانه" ص 112، "تهذيب اللغة" 11/ 45 (فَرَجَ)، "الخزانة" 7/ 210.]] أراد لما بين فخذيها ورجليها.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.