الباحث القرآني

قوله تعالى: ﴿عِنْدَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَى﴾ قال عطاء عن ابن عباس: يريد الجنة التي يأوي إليها جبريل والملائكة [[انظر: "الوسيط" 4/ 198، و"معالم التنزيل" 4/ 248.]]. وقال مقاتل، والكلبي: هي جنة تأوي إليها أرواح الشهداء [[انظر: "تفسير مقاتل" 130 أ، "المصنف" لابن أبي شيبة 13/ 150، و"الحلية" 5/ 381، و"تنوير المقباس" 5/ 293.]]. وروى عكرمة عن ابن عباس عن كعب قال: جنة المأوى فيها طير خضر ترتع فيها أرواح الشهداء. وهذا قول أكثر المفسرين [[انظر: "تفسير عبد الرزاق" 2/ 253، و"جامع البيان" 27/ 33، و"معالم التنزيل" 4/ 248.]]. وقالت عائشة رضي الله عنها هي جنة من الجنان [[لم أجده.]]، وهو قول زر بن حبيش.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.