الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
هَٰذَا نَذِيرٌ مِّنَ النُّذُرِ الْأُولَىٰ
﴿هَذَا نَذِيرٌ﴾ يعني: محمدًا -ﷺ- ﴿مِنَ النُّذُرِ الْأُولَى﴾ من الرسول قبله. قال قتادة: يقول أنذر محمد -ﷺ- كما أنذر الرسل من قبله [[انظر: "تفسير عبد الرزاق" 2/ 254.]]. قال أبو إسحاق: أي النبي -ﷺ- مجراه في الإنذار مجرى من تقدمه من الأنبياء عليهم السلام، وذكر قولًا آخر هو قول أبي مالك، ومقاتل، وهو أن يكون النذير مصدرًا بمعنى الإنذار كالنكير بمعنى الإنكار، والمعنى: هذا إنذار لكم كما أنذر من قبلكم وقد أعلمتم ما قص الله عليكم من حال من كذب بالرسل وما وقع بهم من الإهلاك [[انظر: "معاني القرآن" للزجاج 5/ 78.]]، وهذا معنى قول مقاتل، يقول: هذا خبر من خبر هلاك الأمم الخالية [[انظر: "تفسير مقاتل" 132 أ.]].