الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ فَتَعَاطَىٰ فَعَقَرَ
قوله: ﴿فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ فَتَعَاطَى فَعَقَرَ﴾ يعني عاقر الناقة قدار بن سالف [[في (ك): (سالم) والصواب ما أثبته. وانظر: "المعارف" ص 29، و"تاريخ الأمم والملوك" 1/ 139.]]، ويقال له أحمر ثمود. ﴿فَتَعَاطَى فَعَقَرَ﴾ تفاعل من العطو، وهو التناول باليد ومنه: كأن ظبية تعطو إلى ناضر السلم ومنه الإعطاء، والمعاطاة، والتعاطي، غير أن بعضهم ذكر في التعاطي أنه تناول ما لا يحل [[انظر: "اللسان" 2/ 815 - 816 (عطا).]]. قال المفسرون: تعاطى الناقة وتناولها بالسيف فعقرها، ومضى تفسير العقر [[عند تفسيره الآية (77) من سورة الأعراف.]].