الباحث القرآني

وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيَهْ
﴿وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ﴾ قال عطاء [[لم أعثر على مصدر قوله، وانظر: "لوامع الأنوار البهية" 2/ 183 من غير نسبة.]]، ومقاتل [[ورد قوله في "تفسير مقاتل" 207/ أ، و"زاد المسير" 8/ 84، و"الجامع لأحكام القرآن" 18/ 270.]]: نزلت [[غير مقروء في (ع).]] في الأسود بن الأسد [[في (أ): الأسود.]] المخزومي، أخو الذي نزلت فيه: ﴿فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ﴾ [[[الحاقة: 19] ويراد به أبو سلمة؛ عبد الله بن عبد الأسد.]] قتله حمزة ببدر. قال مقاتل: يعطيه مَلَكه الذي كتب عمله في الدنيا [["تفسير مقاتل" 207/ أ.]]، فيتمنى أنه لم [[بياض في (ع).]] يؤت لما يرى فيه من مقابيح أعماله التي تسود لها وجهه.