الباحث القرآني

وَٱلۡأَرۡضِ وَمَا طَحَىٰهَا
قوله تعالى: ﴿وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا﴾ في "ما" وجهين كما ذكرنا "وطحاهَا" قال أبو عبيدة: بسطها من كل جانب [["مجاز القرآن" 2/ 300 مختصرًا.]]. قال الليث: الطَّحْوُ كالدّحو، وهو البَسْطُ، وفيه لغتان: طحا يَطْحُو [[(يطحوا) في كلا النسختين.]]، وطحَا يَطْحا [[(يطحى) هكذا ورد في "التهذيب" 5/ 182 (طحا).]]، وقال شمر: طحاها، ودحَاهَا، واحد، فأبدل "الطاء" من الدال، والمعنى: وسَّعَها [["تهذيب اللغة" 5/ 182، وانظر: "لسان العرب" 15/ 4 (طحا)، ونسبه إلى الأزهري.]]. قال عطاء [["التفسير الكبير" 31/ 192.]]، (والكلبي [[المرجع السابق.]]) [[ساقط من (أ).]]: بسطها على الماء.
  1. أدخل كلمات آية ما لتظهر نتئاج.