الباحث القرآني

نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ
﴿نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ﴾) [[ما بين القوسين من قول مقاتل: "فتح القدير" 5/ 470.]] قال الكلبي: كاذبة على الله مشركة [[لم أعثر على مصدر لقوله.]]. وقال أبو إسحاق: ناصية بدل من الناصية، المعنى: لنسفعًا بناصية [[في (أ): (بناصيته).]] كاذبة، وتأويله: صَاحبها كاذب خاطئ كما يقال: فلان نهاره صَائم، وليله قائم، المعنى: هو صَائم في نهاره، قائم في ليله [["معاني القرآن وإعرابه" 5/ 345.]]. قال ابن عباس: لما نهى أبو جهل رسول الله -ﷺ- (عن) [[في (ع): (من).]] الصلاة انتهره رسول الله -ﷺ- [[ساقط من (ع).]] فقال أبو جهل: أتنتهرني يا محمد، فوالله لقد علمت مَا بها رجل أكثر ناديًا [[في (أ): (أدباً).]] مني، فأنزل الله قوله: