الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَمَا كُنتَ تَتْلُو مِن قَبْلِهِ مِن كِتَابٍ وَلَا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ ۖ إِذًا لَّارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ
قوله تعالى: ﴿وَمَا كُنْتَ تَتْلُو﴾ الآية. فيها أنه ﷺ كان أمياً لا يقرأ ولا يكتب، وفيها رد على من زعم أنه كتب.