الباحث القرآني

* الإعراب: (الواو) استئنافيّة (إن) حرف نفي (هذا) مبتدأ (إلّا) للحصر (إفك) خبر مرفوع (عليه) متعلّق ب (أعانه) ، (الفاء) عاطفة (قد) حرف تحقيق (ظلما) مفعول به منصوب [[جاء وأتى قد يكونان متعدّيين.. أو هو منصوب على نزع الخافض، ويجوز أن يكون مصدرا في موضع الحال.]] .. جملة: «قال الذين ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «كفروا ... » لا محلّ لها صلة الموصول (الذين) . وجملة: «إن هذا إلّا إفك ... » في محلّ نصب مقول القول. وجملة: «افتراه ... » في محلّ رفع نعت لإفك. وجملة: «أعانه.. قوم» في محلّ رفع معطوفة على جملة افتراه. وجملة: «قد جاؤوا ... » لا محلّ لها معطوفة على الاستئنافيّة. 5- (الواو) عاطفة (أساطير) خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو [[أو هو مبتدأ خبره جملة اكتتبها.]] ، (الفاء) عاطفة، ونائب الفاعل لفعل (تملى) ضمير يعود على أساطير (عليه) متعلّق ب (تملى) ، (بكرة، أصيلا) ظرفان الثاني معطوف على الأول منصوبان متعلّقان ب (تملى) . وجملة: «قالوا ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة قال الذين كفروا. وجملة: « (هي) أساطير ... » في محلّ نصب مقول القول. وجملة: «اكتتبها ... » في محلّ نصب حال بتقدير قد. وجملة: «هي تملى ... » في محلّ نصب معطوفة على جملة اكتتبها [[أو لا محلّ لها تعليل لما سبق.]] . وجملة: «تملى ... » في محلّ رفع خبر المبتدأ (هي) . * الصرف: (أعانه) ، فيه إعلال بالقلب فالألف في المجرد أصلها واو، جاءت الواو بعد فتح قلبت ألفا [[(تملى) ، فيه إعلال بالقلب لمناسبة البناء للمجهول قلبت الياء ألفا لأنّ ما قبلها مفتوح وزنه تفعل بضم التاء وفتح العين.]] .
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.