الباحث القرآني

* الإعراب: (أيّها) منادى نكرة مقصودة مبنيّ على الضمّ في محلّ نصب ... وها للتنبيه (الملأ) بدل من أيّ مرفوع لفظا (إليّ) متعلّق ب (ألقي) ، (كتاب) نائب الفاعل مرفوع. جملة: «قالت..» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «النداء وجوابه.. في محلّ نصب مقول القول. وجملة: «إنّي ألقي ... » لا محلّ لها جواب النداء. وجملة: «ألقي إليّ كتاب ... » في محلّ رفع خبر إنّ. (30) (من سليمان) متعلّق بمحذوف خبر إنّ (بسم) متعلّق بمحذوف تقديره ابتدائي [[أو متعلّق بفعل محذوف تقديره (أبدا) .]] ... وجملة: «إنّه من سليمان» لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «إنّه بسم ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة إنّه من سليمان. وجملة: (ابتدائي) بسم الله ... » في محلّ رفع خبر إنّ. (31) (ألّا) حرف مصدريّ ونصب، وحرف نفي [[يجوز أن يكون (أن) حرف تفسير، و (لا) ناهية، والمضارع بعدها مجزوم.. ويستحسن أن يكتبا منفصلين.]] ، (عليّ) متعلّق ب (تعلوا) ، (الواو) عاطفة، والنون في (ائتوني) نون الوقاية (مسلمين) حال منصوبة من فاعل ائتوني. والمصدر المؤوّل (ألا تعلوا ... ) في محلّ نصب لفعل محذوف تقديره أطلب- مفعول به- أي: أطلب عدم العلوّ عليّ [[يجوز أن يكون في محلّ رفع خبر لمبتدأ محذوف تقديره هو.]] . وجملة: «تعلوا ... » لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (أن) [[يجوز أن تكون الجملة تفسيريّة إذا أعربت (لا) ناهية.]] . وجملة: « (أطلب) عدم العلوّ» لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «ائتوني ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة الاستئناف البيانيّ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.