الباحث القرآني

* الإعراب: (الهمزة) للاستفهام التوبيخيّ (الواو) عاطفة (أنا) حرف مشبّه بالفعل واسمه (عليك) متعلّق ب (أنزلنا) ، (عليهم) متعلّق ب (يتلى) ، (في ذلك) خبر مقدّم (اللام) للتأكيد (رحمة) اسم إنّ منصوب مؤخّر (لقوم) متعلّق بذكرى.. والمصدر المؤوّل (أنّا أنزلنا ... ) في محلّ رفع فاعل يكفهم. جملة: «لم يكفهم ... » لا محلّ لها معطوفة على استئناف مقدّر أي: أقصّرت الآية المنزلة ولم يكفهم إنزالها متلوّة [[يجوز أن تكون استئنافيّة.]] . وجملة: «أنزلنا ... » في محلّ رفع خبر أنّ. وجملة: «يتلى ... » في محلّ نصب حال من الكتاب. وجملة: «إنّ في ذلك لرحمة ... » لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «يؤمنون..» في محلّ جرّ نعت لقوم. * الفوائد: - أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ: نؤكّد أن علامات جزم الفعل المضارع ثلاث: السكون للفعل الصحيح وحذف النون للافعال الخمسة، وحذف حرف العلة للفعل المعتل الآخر. ومن المفيد جدا أن نتقدم للقارئ بقاعدة بناء فعل الأمر، والتي تقول: يبنى فعل الأمر على ما يجزم به مضارعه. وبما أنّ علامات جزم المضارع ثلاث، فيقابلها ثلاث حالات لبناء فعل الأمر: أ- إذا كان صحيح الآخر: يبنى على السكون لأن مضارعه يجزم بالسكون.. ب- إذا كان من الأفعال الخمسة، أي إذا اتصلت به ألف التثنية أو واو الجماعة أو ياء المؤنثة المخاطبة: يبنى على حذف النون لأن مضارعه يجزم بحذف النون. ج- إذا كان معتل الآخر: يبنى على حذف حرف العلة من آخره، لأن مضارعه يجزم بحذف حرف العلة من آخره. مثال الأول اكتب ومثال الثاني «اقرءا، اكتبوا، العبي» ومثال الثالث «اتل، ارم، اغز» . فتبصّر هديت إلى الصواب.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.