الباحث القرآني

* الإعراب: (الواو) عاطفة (ليعلم) مثل المتقدّم في الآية السابقة. والمصدر المؤوّل مجرور باللام ومتعلّق بما تعلّق به المصدر المؤوّل السابق لأنه معطوف عليه. (الذين) اسم موصول مبنيّ في محلّ نصب مفعول به (نافقوا) فعل ماض مبنيّ على الضمّ.. والواو فاعل (الواو) عاطفة- أو للاستئناف- (قيل) فعل ماض مبنيّ للمجهول (اللام) حرف جرّ و (هم) ضمير في محلّ جرّ متعلّق ب (قيل) ، (تعالوا) فعل أمر جامد ... والواو فاعل (قاتلوا) فعل أمر مبنيّ على حذف النون والواو فاعل (في سبيل) جارّ ومجرور متعلّق ب (قاتلوا) [[أو بمحذوف حال من فاعل قاتلوا أي قاتلوا ماضين في سبيل الله.]] ، (الله) لفظ الجلالة مضاف إليه مجرور (أو) حرف عطف (ادفعوا) مثل قاتلوا (قالوا) فعل ماض مبنيّ على الضمّ.. والواو فاعل (لو) شرط غير جازم (نعلم) مضارع مرفوع، والفاعل ضمير مستتر تقديره نحن (قتالا) مفعول به منصوب (اللام) واقعة في جواب لو (اتّبعنا) فعل ماض مبنيّ على السكون.. (نا) فاعل و (كم) ضمير مفعول به (هم) ضمير منفصل مبتدأ في محلّ رفع (للكفر) جارّ ومجرور متعلّق ب (أقرب) (يوم) ظرف زمان منصوب [[أو هو مبنيّ على الفتح- على بعض الأقوال- وقد اتّصف بالبناء من الظرف إذا أصح من نوع الظرف المركب صباح مساء- بين بين ...]] متعلّق ب (أقرب) (إذ) اسم ظرفيّ في محلّ جرّ مضاف إليه، والتنوين تنوين العوض عن جملة محذوفة (أقرب) خبر مرفوع (من) حرف جرّ و (هم) ضمير في محلّ جرّ متعلّق ب (أقرب) (للإيمان) مثل للكفر [[تعلّق حرفا الجرّ وهما متّحدان لفظا ومعنى بعامل واحد لأنه خاصّ بأفعل التفضيل فهو في قوة عاملين، وهما للكفر، وللإيمان.]] ، (يقولون) مضارع مرفوع ... والواو فاعل (بأفواه) جارّ ومجرور متعلّق بمحذوف حال من فاعل يقولون و (هم) ضمير مضاف إليه (ما) اسم موصول [[أو نكرة موصوفة والجملة نعت لها.]] ، في محلّ نصب مفعول به، (ليس) فعل ماض جامد ناقص واسمه ضمير مستتر تقديره هو (في قلوب) جارّ ومجرور متعلّق بمحذوف خبر ليس و (هم) ضمير مضاف إليه (الواو) استئنافيّة (الله) لفظ الجلالة مبتدأ مرفوع (أعلم) خبر مرفوع (الباء) حرف جرّ (ما) اسم موصول [[أو حرف مصدريّ والمصدر المؤوّل في محلّ جرّ.]] مبنيّ في محلّ جرّ متعلّق ب (أعلم) (يكتمون) مثل يقولون. جملة: «يعلم الذين ... لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (أن) . وجملة: «نافقوا» لا محلّ لها صلة الموصول (الذين) . وجملة: «قيل لهم..» لا محلّ لها معطوفة على جملة الصلة [[يجوز أن تكون استئنافيّة لا محلّ لها.]] . وجملة: «تعالوا ... » في محلّ رفع نائب فاعل [[لأنها في الأصل مقول القول ... وقال الجمهور إنّها تفسير لنائب الفاعل المقدّر أي قيل القول.]] . وجملة: «قاتلوا ... » في محلّ رفع بدل من جملة تعالوا. وجملة: «ادفعوا» في محلّ رفع معطوفة على جملة قاتلوا. وجملة: «قالوا ... » لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «لو نعلم..» في محلّ نصب مقول القول. وجملة: «اتّبعناكم» لا محلّ لها جواب شرط غير جازم. وجملة: «هم ... أقرب» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «يقولون» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «ليس» في قلوبهم لا محلّ لها صلة الموصول (ما) . وجملة: «الله أعلم» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «يكتمون» لا محلّ لها صلة الموصول الاسميّ أو الحرفيّ. * الصرف: (أعلم) ، صفة على وزن أفعل، وليس للتفضيل، وهي بمعنى عليم أو عالم (انظر الآية 140- البقرة) . * البلاغة: 1- المجاز المرسل: في قوله تعالى «يَقُولُونَ بِأَفْواهِهِمْ ما لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ» . أي يقولون بألسنتهم، والأفواه مكان لها، فعبّر بالمكان وأراد ما يحل فيه. فالعلاقة محلية.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.