الباحث القرآني

* الإعراب: (لأزواجك) متعلّق ب (قل) ، (يدنين) مضارع مبنيّ على السكون في محلّ رفع [[أو في محلّ جزم جواب الطلب قل على حدّ قوله تعالى: قل لعبادي يقيموا الصلاة ... ومقول القول حينئذ محذوف أي: أدنين عليكنّ من جلابيبكنّ يدنين..]] ، و (النون) فاعل (عليهنّ) متعلّق ب (يدنين) ، (من جلابيبهنّ) متعلّق ب (يدنين) ، ومن تبعيضيّة (أن) حرف مصدريّ ونصب (يعرفن) مضارع مبنيّ للمجهول مبنيّ على السكون في محلّ نصب.. و (النون) نائب الفاعل (الفاء) عاطفة (لا) نافية (يؤذين) مثل يعرفن، معطوف عليه.. والمصدر المؤوّل (أن يعرفن..) في محلّ جرّ بحرف جرّ محذوف متعلّق بأدنى أي: إلى أن يعرفن. جملة النداء.. لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «قل....» لا محلّ لها جواب النداء. وجملة: «يدنين ... » في محلّ نصب مقول القول [[أو لا محلّ لها جواب شرط مقدّر غير مقترنة بالفاء.]] . وجملة: «ذلك أدنى....» لا محلّ لها تعليليّة. وجملة: «يعرفن ... » لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (أن) . وجملة: «لا يؤذين ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة يعرفن. وجملة: «كان الله غفورا ... » لا محلّ لها استئنافيّة. * الصرف: (جلابيبهنّ) ، جمع جلباب، اسم جامد للملاءة التي تشتمل بها المرأة، وزنه فعلال. * فوائد: - ستر المرأة وصيانتها: قال المبرّد: الجلباب ما يستر الكل، مثل الملحفة ومعنى (يدنين عليهن من جلابيبهن) يرخينها عليهن، ويغطين بها وجوههن وأعطافهن. و (من) للتبعيض، أي ترخي بعض جلبابها وفضله على وجهها، تتقنع حتى تتميز من الأمة. أو المراد أن يتجلببن ببعض الجلابيب، وألا تكون في درع وخمار، لتخالف بزيها الأمة، كي لا يتعرض لها الفسّاق بسوء. وأمرت الحرائر بلبس الملاحف، وستر الرؤوس والوجوه، حتى لا يطمع فيهن طامع، وذلك قوله تعالى ذلِكَ أَدْنى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.