الباحث القرآني

* الإعراب: (الواو) استئنافيّة (بالصدق) متعلّق بحال من فاعل جاء [[أو متعلّق ب (جاء) وهو نعت لمنعوت محذوف أي جاء بالكلام الصادق.]] ، (به) متعلّق ب (صدّق) ، (هم) ضمير فصل (المتّقون) خبر المبتدأ أولئك. جملة: «الذي جاء ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «جاء بالصدق ... » لا محلّ لها صلة الموصول (الذي) . وجملة: «صدّق به ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة جاء ... وجملة: «أولئك.. المتّقون..» في محلّ رفع خبر المبتدأ (الذي) .. [[يجوز أن تكون جملة (هم المتقون) من المبتدأ والخبر خبر المبتدأ أولئك.. ويجوز أن تكون جملة أولئك.. المتقون حال من فاعل جاء وجملة لهم ما يشاءون خبر المبتدأ (الذي) .]] (34) (لهم) متعلّق بمحذوف خبر مقدّم للمبتدأ ما (عند) ظرف منصوب متعلّق بحال من العائد المحذوف أو من فاعل يشاءون.. والإشارة في (ذلك) إلى ما يريدون.. وجملة: «لهم ما يشاءون ... » في محلّ رفع خبر ثان للمبتدأ أولئك ... وجملة: «يشاءون ... » لا محلّ لها صلة الموصول (ما) . وجملة: «ذلك جزاء ... » لا محلّ لها تعليليّة. (35) (اللام) لام العاقبة (يكفّر) مضارع منصوب بأن مضمرة بعد اللام (عنهم) متعلّق ب (يكفّر) ، (الذي) موصول مضاف إليه في محلّ جرّ (الواو) عاطفة (يجزيهم) منصوب معطوف على (يكفّر) ، (أجرهم) مفعول به ثان منصوب، (بأحسن) متعلّق ب (يجزيهم) ، وعائد (الذي) محذوف أي يعملونه. والمصدر المؤوّل (أن يكفّر ... ) في محلّ جرّ باللام متعلّق بفعل محذوف تقديره يسرّ لهم ذلك [[أو متعلّق بالمحسنين كأنّه قيل: الذين أحسنوا للتكفير.]] . وجملة: «يكفّر الله ... » لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (أن) المضمر. وجملة: «عملوا ... » لا محلّ لها صلة الموصول (الذي) الأول. وجملة: «يجزيهم ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة يكفّر الله ... وجملة: «كانوا يعملون..» لا محلّ لها صلة الموصول (الذي) الثاني. وجملة: «يعملون» في محلّ نصب خبر كانوا. * الصرف: (أسوأ) ، اسم تفضيل من الثلاثي ساء، وعاد حرف العلة إلى أصله، وزنه أفعل.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.