الباحث القرآني

* الإعراب: (الواو) استئنافيّة (يوم) مفعول به ثان منصوب (إذ) ظرف في محلّ نصب بدل من يوم (لدى) ظرف مبني في محلّ نصب متعلّق بمحذوف خبر المبتدأ القلوب (كاظمين) حال من القلوب [[جمع بالياء والنون معاملة أصحاب القلوب.]] ، (ما) نافية مهملة (للظالمين) متعلّق بخبر مقدّم للمبتدأ (حميم) وهو مجرور لفظا مرفوع محلّا (الواو) عاطفة (لا) زائدة لتأكيد النفي (شفيع) معطوف على حميم لفظا، وفاعل (يعلم) ضمير مستتر يعود على الله (ما) موصول في محلّ نصب معطوف على خائنة. جملة: «أنذرهم..» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «القلوب لدى الحناجر ... » في محلّ جرّ مضاف إليه. وجملة: «ما للظالمين من حميم ... » في محلّ نصب حال من يوم الآزفة والرابط مقدّر أي فيه [[أو لا محلّ لها استئناف بيانيّ.]] . وجملة: «يطاع ... » في محلّ جرّ- أو رفع- نعت لشفيع. وجملة: «يعلم ... » لا محلّ لها تعليليّة. وجملة: «تخفي الصدور..» لا محلّ لها صلة الموصول (ما) . (20) (الواو) استئنافيّة (بالحقّ) متعلّق ب (يقضي) ، (الواو) عاطفة (من دونه) متعلّق بحال من العائد المحذوف أي يدعونهم من دونه (لا) نافية (بشيء) متعلّق ب (يقضون) ، (هو) ضمير فصل [[أو ضمير منفصل في محلّ رفع مبتدأ خبره السميع، والجملة الاسميّة هو السميع خبر إنّ.]] . وجملة: «الله يقضي ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «يقضي بالحقّ ... » في محلّ رفع خبر المبتدأ (الله) . وجملة: «الذين يدعون ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة الله يقضي ... وجملة: «الذين يدعون ... » لا محلّ لها صلة الموصول (الذين) . وجملة: «لا يقضون..» في محلّ رفع خبر المبتدأ (الذين) . وجملة: «إنّ الله.. السميع» لا محلّ لها تعليليّة. * الصرف: (18) الآزفة: مؤنّث الآزف، اسم فاعل من (أزف) باب فرح أي قرب، وزنه فاعلة، والآزفة في الآية نعت لمنعوت محذوف أي القيامة الآزفة. (20) يقضون: فيه إعلال بالحذف أصله يقضيون بضم الياء نقلت حركتها إلى الضاد ثم حذفت لالتقاء الساكنين. * البلاغة: 1- الكناية: في قوله تعالى «إِذِ الْقُلُوبُ لَدَى الْحَناجِرِ كاظِمِينَ» . الكلام كناية عن شدة الخوف أو فرط التألم. 2- الاستعارة: في قوله تعالى «يَعْلَمُ خائِنَةَ الْأَعْيُنِ» . أي النظرة الخائنة، كالنظرة إلى غير المحرم واستراق النظر إليه وغير ذلك، وجعل النظرة خائنة إسناد مجازي، أو استعارة مصرحة أو مكنية وتخييلية بجعل النظر بمنزلة شيء يسرق من المنظور إليه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.