الباحث القرآني

* الإعراب: (الهمزة) للاستفهام التعجّبيّ (إلى الذين) متعلّق ب (تر) بمعنى تنظر (تولّوا) ماض مبنيّ على الضمّ المقدّر على الألف المحذوفة لالتقاء الساكنين.. و (الواو) فاعل (عليهم) متعلّق ب (غضب) ، (ما) نافية عاملة عمل ليس (منكم) متعلّق بخبر ما [[أو هو خبر المبتدأ هم.]] ، (لا) زائدة لتأكيد النفي (منهم) متعلّق بما تعلّق به (منكم) فهو معطوف عليه (على الكذب) متعلّق ب (يحلفون) ، (الواو) حاليّة.. جملة: «لم تر ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «تولّوا ... » لا محلّ لها صلة الموصول (الذين) . وجملة: «غضب الله ... » في محلّ نصب نعت ل (قوما) . وجملة: «ما هم منكم ... » في محلّ نصب حال من الضمير في (تولّوا) [[يجوز أن تكون استئنافيّة فلا محلّ لها..]] . وجملة: «يحلفون ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة تولّوا.. وجملة: «هم يعلمون ... » في محلّ نصب حال. وجملة: «يعلمون» في محلّ رفع خبر المبتدأ (هم) . 15- (لهم) متعلّق ب (أعدّ) ، (ما) موصول في محلّ رفع فاعل لفعل ساء المتصرّف، والعائد محذوف.. وجملة: «أعدّ الله ... » لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «إنّهم ساء ما كانوا» لا محلّ لها صلة الموصول (ما) . وجملة: «ساء ما كانوا ... » في محلّ رفع خبر إنّ. وجملة: «كانوا يعملون ... » لا محلّ لها صلة الموصول (ما) . وجملة: «يعملون» في محلّ نصب خبر كانوا. 16- (الفاء) عاطفة (عن سبيل) متعلّق ب (صدّوا) ، (الفاء) عاطفة (لهم) متعلّق بخبر مقدّم للمبتدأ المؤخّر (عذاب) . وجملة: «اتّخذوا ... » لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «صدّوا ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة اتّخذوا. وجملة: «لهم عذاب» لا محلّ لها معطوفة على جملة اتّخذوا مسبّبة عما سبق. 17- (عنهم) متعلّق ب (تغني) ، (لا) زائدة لتأكيد النفي (من الله) متعلّق ب (تغني) بحذف مضاف أي من عذابه (شيئا) مفعول مطلق نائب عن المصدر أي إغناء ما (فيها) متعلّق ب (خالدون) .. وجملة: «لن تغني ... أموالهم» لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «أولئك أصحاب النار..» لا محلّ لها استئناف بيانيّ. وجملة: «هم فيها خالدون» في محلّ نصب حال من أصحاب والعامل فيها الإشارة- أو من النار-. 18- (يوم) ظرف زمان منصوب متعلّق ب (تغني) [[أو هو مفعول به لفعل محذوف تقديره اذكر.]] ، (جميعا) حال منصوبة من الضمير في (يبعثهم) [[أو توكيد معنوي لضمير الغائب في (يبعثهم) .]] ، (الفاء) عاطفة (له) متعلّق ب (يحلفون) ، (ما) حرف مصدريّ (لكم) متعلّق ب (يحلفون) الثانيّ.. والمصدر المؤوّل (ما يحلفون) في محلّ جرّ بالكاف متعلّق بمحذوف مفعول مطلق أي حلفا كحلفهم لكم. (الواو) حاليّة (على شيء) متعلّق بمحذوف خبر أنّ (ألا) للتنبيه (هم) ضمير فصل [[أو ضمير منفصل مبتدأ خبره الكاذبون.. والجملة الاسميّة خبر إنّ.]] .. والمصدر المؤوّل (أنّهم على شيء) في محلّ نصب سدّ مسدّ مفعولي يحسبون.. وجملة: «يبعثهم الله ... » في محلّ جرّ مضاف إليه. وجملة: «يحلفون له» في محلّ جرّ معطوفة على جملة يبعثهم. وجملة: «يحلفون لكم» لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (ما) . وجملة: «يحسبون ... » في محلّ نصب حال. وجملة: «إنّهم ... الكاذبون» لا محلّ لها استئنافيّة. 19- (عليهم) متعلّق ب (استحوذ) ، (الفاء) عاطفة (ألا إنّ ... هم الخاسرون) مثل ألا إنّهم هم الكاذبون. وجملة: «استحوذ عليهم الشيطان» لا محلّ لها تعليليّة. وجملة: «أنساهم ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة استحوذ. وجملة: «أولئك حزب الشيطان ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة: «إنّ حزب ... الخاسرون» لا محلّ لها استئنافيّة. * الصرف: (16) جنّة: اسم بمعنى الستر وزنه فعلة بضمّ فسكون، وعينه ولامه من حرف واحد. * الفوائد: - (كما) .. تقع (كما) بعد الجمل كثيرا، صفة في المعنى، فتكون نعتا لمصدر أو حالا، ويحتملها قوله تعالى في الآية التي نحن بصددها: فَيَحْلِفُونَ لَهُ كَما يَحْلِفُونَ لَكُمْ وقوله تعالى يَوْمَ نَطْوِي السَّماءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَما بَدَأْنا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْداً عَلَيْنا إِنَّا كُنَّا فاعِلِينَ فإن قدرته نعتا لمصدر، فهو إما معمول لنعيده أي (نعيد أول خلق إعادة) ، أو لنطوي أي نفعل هذا الفعل العظيم كفعلنا هذا الفعل وإن قدرته حالا، فصاحب الحال مفعول نعيده، أي نعيده مماثلا للذي بدأنا. وينطبق هذا الحكم أيضا على كلمة «كذلك» .
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.