الباحث القرآني

* الإعراب: (الواو) استئنافية (ها) حرف للتنبيه (ذا) اسم إشارة مبني في محلّ رفع مبتدأ (كتاب) خبر مرفوع (أنزلنا) فعل ماض وفاعله و (الهاء) ضمير مفعول به (مبارك) نعت لكتاب [[يجوز أن يكون خبرا ثانيا للمبتدأ (هذا) .]] مرفوع (الفاء) رابطة لجواب مقدّر [[أو عاطفة لربط المسبب بالسبب.]] (اتبعوا) فعل أمر مبني على حذف النون ... والواو فاعل و (الهاء) ضمير مفعول به (الواو) عاطفة (اتقوا) مثل اتبعوا (لعلكم) مرّ إعرابه [[في الآية السابقة (154) .]] ، (ترحمون) مضارع مبني للمجهول مرفوع ... والواو ضمير في محلّ رفع نائب الفاعل. جملة «هذا كتاب ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة «أنزلناه ... » في محلّ رفع نعت لكتاب [[يجوز أن تكون خبرا ثانيا للمبتدأ (هذا) .]] . وجملة: «اتّبعوه» لا محلّ لها جواب شرط مقدّر أي إذا أردتم الاستفادة من الكتاب والتبرك به فاتبعوه. وجملة «اتقوا» معطوفة على جملة اتبعوا. وجملة «لعلكم ترحمون» لا محلّ لها تعليلية. وجملة «ترحمون» في محلّ رفع خبر لعل. (156) (أن) حرف مصدري ونصب (تقولوا) مضارع منصوب وعلامة النصب حذف النون ... والواو ضمير متصل صلة الموصول في محلّ رفع فاعل. والمصدر المؤول (أن تقولوا) في محلّ نصب مفعول لأجله على حذف مضاف، عامله فعل مقدر دل عليه فعل أنزلنا في الآية السابقة أي: أنزلناه خشية قولكم [[يجوز أن يكون مفعولا به لفعل (اتقوا) المتقدم في الآية السابقة، وحينئذ تكون جملة: لعلكم ترحمون اعتراضية جرت مجرى التعليل.]] . (إنّما) كافة ومكفوفة (أنزل) فعل ماض مبني للمجهول (الكتاب) نائب الفاعل مرفوع (على طائفتين) جار ومجرور متعلق ب (أنزل) وعلامة الجر الياء فهو مثنى (من قبلنا) جار ومجرور ومضاف إليه، والجار متعلق ب (أنزل) [[أو متعلق بنعت لطائفتين.]] (الواو) عاطفة (إن) مخففة من الثقيلة واسمها ضمير محذوف تقديره (إننا) ، (كنا) فعل ماض ناقص- ناسخ- (ونا) ضمير اسم كان في محلّ رفع (عن دراسة) جار ومجرور متعلق بغافلين و (هم) ضمير مضاف إليه (اللام) هي الفارقة التي تميز إن المخففة عن النافية (غافلين) خبر كان منصوب وعلامة النصب الياء. وجملة «أنزلناه ... أن تقولوا» لا محلّ لها استئناف مؤكّد لمضمون ما سبق. وجملة «تقولوا» : لا محلّ لها صلة الموصول الحرفيّ (أن) . وجملة «أنزل الكتاب» : في محلّ نصب مقول القول. وجملة «إن كنّا ... لغافلين» : في محلّ نصب معطوفة على جملة مقول القول. وجملة «كنّا ... لغافلين» : في محلّ رفع خبر إن المخفّفة. (157) (أو) حرف عطف (تقولوا) مضارع منصوب معطوف على الأول ويعرب مثله (لو) حرف شرط غير جازم (أن) حرف مشبه بالفعل- ناسخ- (ونا) ضمير اسم أن في محلّ نصب (أنزل ... الكتاب) مثل الأولى و (على) حرف جر (نا) ضمير في محلّ جر متعلق ب (أنزل) ، (اللام) واقعة في جواب لو (كنا أهدى) مثل كنا غافلين، وعلامة النصب في أهدى الفتحة المقدّرة على الألف (من) حرف جر و (هم) ضمير في محلّ جر متعلق ب (أهدى) . والمصدر المؤول (أنا أنزل ... ) في محلّ رفع فاعل لفعل محذوف تقديره ثبت ... أي لو ثبت إنزال الكتاب علينا لكنّا أهدى منهم ... (الفاء) تعليلية [[أو رابطة لجواب شرط مقدر.]] ، (قد) حرف تحقيق (جاء) فعل ماض و (كم) ضمير مفعول به (بينة) فاعل مرفوع (من ربّ) جار ومجرور متعلق ب (جاء) [[أو متعلق بمحذوف نعت لبينة.]] ، و (كم) ضمير مضاف إليه (الواو) عاطفة في الموضعين (هدى، رحمة) اسمان معطوفان على بينة مرفوعان علامة رفع الأول الضمة المقدرة (الفاء) استئنافية (من أظلم.... بآيات الله) مرّ إعراب نظيرها [[في الآية (144) من هذه السورة.]] ، (الواو) عاطفة (صدف) فعل ماض، والفاعل هو (عن) حرف جر و (ها) ضمير في محلّ جر متعلق ب (صدف) ، (السين) حرف استقبال (نجزي) مضارع مرفوع وعلامة الرفع الضمة المقدرة على الياء والفاعل ضمير مستتر تقديره نحن للتعظيم (الذين) اسم موصول مبني في محلّ نصب مفعول به (يصدفون) مضارع مرفوع والواو فاعل (عن آيات) جار ومجرور متعلق ب (يصدفون) ، و (نا) ضمير مضاف إليه (الباء) للجر (ما) مصدرية (كانوا) ناقص واسمه، (يصدفون) كالأول. وجملة «تقولوا ... » لا محلّ لها معطوفة على جملة صلة الموصول الحرفي. وجملة « (ثبت) ... المقدرة» في محلّ نصب مقول القول. وجملة «أنزل علينا ... » في محلّ رفع خبر أن. وجملة «كنا أهدى» لا محلّ لها جواب شرط غير جازم. وجملة «قد جاءكم بينة» لا محلّ لها تعليلية لمحذوف أي: لا تعتذروا فقد جاءكم [[أو هي في محلّ جزم جواب شرط مقدر أي إن صدقتم فيما زعمتم من كونكم أهدى من الطائفتين فقد جاءكم بيّنة.]] . وجملة «من أظلم ... » لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة «كذّب بآيات الله» لا محلّ لها صلة الموصول (من) . وجملة «صدف عنها» لا محلّ لها معطوفة على جملة الصلة. وجملة «سنجزي ... » لا محلّ لها استئنافية تعليلية. وجملة «يصدفون (الأولى) » لا محلّ لها صلة الموصول (الذين) . وجملة «كانوا ... » لا محلّ لها صلة الموصول الحرفي (ما) . وجملة «يصدفون (الثانية) » في محلّ نصب خبر كانوا. والمصدر المؤول (ما كانوا يصدفون) في محلّ جر بالباء متعلق ب (سنجزي) . * الصرف: (دراسة) ، مصدر سماعي لفعل درس يدرس باب نصر وزنه فعالة بكسر الفاء، وثمة مصدر آخر للفعل هو درس وزنه فعل بفتح فسكون. * البلاغة: 1- وضع الظاهر موضع المضمر: في قوله تعالى «مِمَّنْ كَذَّبَ بِآياتِ اللَّهِ» حيث وضع الموصول موضع الضمير (هم) بطريق الالتفات تنصيصا على اتصافهم بما في حيز الصلة وإشعارا بعلة الحكم وإسقاطا لهم عن رتبة الخطاب.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.