الباحث القرآني

* الإعراب: (يا بني آدم) مرّ إعرابها [[في الآية (27) من هذه السورة.]] ، (خذوا) فعل أمر مبنيّ على حذف النون ... والواو فاعل (زينة) مفعول به منصوب و (كم) ضمير مضاف إليه (عند) ظرف مكان منصوب [[أو زمان.]] متعلّق ب (خذوا) ، (كلّ مسجد) مثل الأولى [[في الآية (29) من هذه السورة.]] ، (الواو) عاطفة في المواضع الثلاثة (كلوا، اشربوا) مثل خذوا (لا) ناهية جازمة (تسرفوا) مضارع مجزوم وعلامة الجزم حذف النون.. والواو فاعل (إنّه لا يحبّ) مثل إنّه يرى.. [[في الآية (27) من هذه السورة.]] والفعل منفيّ ب (لا) (المسرفين) مفعول به منصوب وعلامة النصب الياء. جملة «يا بني آدم....» : لا محلّ لها استئنافيّة. وجملة «خذوا....» : لا محلّ لها جواب النداء. وجملة «كلوا ... » : لا محلّ لها معطوفة على جملة خذوا.. وجملة «اشربوا» : لا محلّ لها معطوفة على جملة خذوا ... وجملة «لا تسرفوا» : لا محلّ لها معطوفة على جملة خذوا ... وجملة «إنّه لا يحبّ....» : لا محلّ لها تعليليّة. وجملة «لا يحبّ المسرفين» : في محلّ رفع خبر إنّ. * الصرف: (زينة) ، اسم لما يتزيّن به، أو اسم مصدر من تزيّن، وزنه فعلة بكسر فسكون. * البلاغة: 1- المجاز المرسل: في قوله تعالى «خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ» . أي: خذوا لباسكم، والزينة حالة في اللباس، فعبّر بالحال وأراد المحلّ. فالعلاقة حالية.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.