الباحث القرآني

﴿صۤ﴾ تكلمنا على حروف الهجاء في البقرة، ويختص بهذا أنه قال فيه: معناه صدق محمد، وقيل: هو حرف من اسم الله الصمد أو صادق الوعد، أو صانع المصنوعات ﴿وَٱلْقُرْآنِ ذِي ٱلذِّكْرِ﴾ هذا قسم جوابه محذوف تقديره: إن القرآن من عند الله، وإن محمداً لصادق وشبه ذلك. وقيل: جوابه في قوله ﴿صۤ﴾ إذ هو بمعنى صدق محمد، وقيل: جوابه [الآتي] ﴿إِن كُلٌّ إِلاَّ كَذَّبَ ٱلرُّسُلَ﴾ [ص: ١٤] وهذا بعيد، وقيل: جوابه ﴿إِنَّ ذَلِكَ لَحَقٌّ تَخَاصُمُ أَهْلِ ٱلنَّارِ﴾ [ص: ٦٤] وهذا أبعد، ومعنى ذي الذكر: الشرف، والذكر بمعنى الموعظة، أو ذكر الله وما يحتاج إليه من الشريعة.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب