الباحث القرآني

جديد: تطبيق «تراث»
﴿وَعْدَ ٱللَّهِ حَقّاً﴾ مصدران: الأوّل مؤكد للوعد الذي يقتضيه قوله: سندخلهم جنات، والثاني مؤكد لوعد الله ﴿لَّيْسَ بِأَمَانِيِّكُمْ﴾ الآية: اسم ليس مضمر تقديره الأمر وشبهه، والخطاب للمسلمين، وقيل: للمشركين أي لا يكون ما تتمنون، ولا ما يتمنى أهل الكاتب، بل يحكم الله بين عباده، ويجازيهم بأعمالهم ﴿مَن يَعْمَلْ سُوۤءًا يُجْزَ بِهِ﴾ وعيد حتم في الكفار، ومقيد بمشيئة الله في المسلمين ﴿وَمَن يَعْمَلْ مِنَ ٱلصَّٰلِحَٰتِ﴾ دخلت من للتبعيض رفقاً بالعباد، لأن الصالحات على الكمال لا يطيقها البشر ﴿وَهُوَ مُؤْمِنٌ﴾ تقييد باشتراط الإيمان، فإنه لا يقبل عمل إلاّ به ﴿نَقِيراً﴾ هو النقرة التي في ظهر نواة التمرة، والمعنى تمثيل بأقل الأشياء.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.