الباحث القرآني

جديد: تطبيق «تراث»
﴿وَلَن تَسْتَطِيعُوۤاْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ ٱلنِّسَآءِ﴾ معناه العدل التام الكامل في الأقوال والأفعال والمحبة وغير ذلك فرفع الله ذلك عن عباده، فإنهم لا يستطيعون. وقد كان رسول الله ﷺ يقسم بين نسائه ثم يقول: "اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تؤاخذني بما لا أملك" يعني: ميله بقلبه وقيل: إنّ الآية نزلت في ميله ﷺ بقلبه إلى عائشة، ومعناها اعتذار من الله تعالى عن عباده ﴿فَتَذَرُوهَا كَٱلْمُعَلَّقَةِ﴾ أي لا ذات زوج ولا مطلقة ﴿وَإِن يَتَفَرَّقَا﴾ الآية: معناها إن تفرّق الزوجان بطلاق أغنى الله كل واحد منهما من فضله عن صاحبه، وهذا وعد بخير وتأنيس.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.