الباحث القرآني

جديد: تطبيق «تراث»
﴿فَذَكِّرْ فَمَآ أَنتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ بِكَاهِنٍ وَلاَ مَجْنُونٍ﴾ هذا خطاب للنبي ﷺ، أي ذكِّر الناس، ثم نفى عنه ما نسبه إليه الكفار من الكهانة والجنون. ومعنى: ﴿بِنِعْمَةِ رَبِّكَ﴾: بسبب إنعام الله عليك.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.