الباحث القرآني

﴿وَمِن ذُرِّيَّتِهِ﴾ الضمير لإبراهيم أو لنوح عليهما السلام، والأول هو الصحيح لذكر لوط وليس من ذرية إبراهيم ﴿دَاوُودَ﴾ عطف على نوحاً أي وهدينا داود ﴿وَعِيسَىٰ﴾ فيه دليل على أن أولاد البنات يقال فيهم ذرية، لأن عيسى ليس له أب فهو ابن ابنة نوح.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.