الباحث القرآني

جديد: تطبيق «تراث»
﴿عَرَّضْتُمْ بِهِ مِنْ خِطْبَةِ النِّساءِ﴾: التّعريض: الإيماء والتّلويح من غير كشف ولا تبيين. وخطبة النساء: تزوّجهن (زه) وقيل: التّعريض: تضمين الكلام دلالة على شيء ليس فيه ذكر له، نحو: ما أقبح البخل، يعرّض بأنه بخيل. وفي تفسير الخطبة بما ذكر نظر، بل الخطبة: طلب النّكاح، أي خطاب في العقد، عقد النّكاح. ﴿أَكْنَنْتُمْ﴾: أضمرتم، من أكننت الشيء: سترته وصنته. ﴿وَلكِنْ لا تُواعِدُوهُنَّ سِرًّا﴾: السّرّ: ضدّ العلانية. ويقال: نكاحا، وسرّ كلّ شيء: خياره (زه) وقال الزّجّاج: هو كناية عن الجماع [[معاني القرآن 1/ 318، وعزاه إلى غير أبي عبيدة.]] . وقال ابن جرير: هو الزّنا [[تفسير الطبري 5/ 105.]] ، وقيل: غير ذلك. ﴿عُقْدَةَ النِّكاحِ﴾: عقدة كلّ أمر: إيجابه. وأصله الشّدّ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.