الباحث القرآني

﴿وَالصَّلاةِ الْوُسْطى﴾: صلاة العصر لأنها بين صلاتين في الليل وصلاتين في النهار (زه) هذا أرجح الأقوال المنتشرة فيها، وهي داخلة في الصلوات، وأفردت بالذّكر لبيان فضلها على سائرها.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.