الباحث القرآني

﴿ذَلُولٌ تُثِيرُ الْأَرْضَ﴾: أي تذلّلها [[في الأصل: «نذلّله» والمثبت يتفق وسياق الكلام.]] للحرث [زه] يقال في الدّوابّ: دابّة ذلول بيّنة الذّل بكسر الذال، وفي الناس يقال: رجل ذليل بيّن الذّل، بضم الذّال وقيل: الذّلول: الرّيّض الذي زالت صعوبته. والإثارة: الاستخراج والقلقلة من مكان إلى مكان. ﴿لا تَسْقِي الْحَرْثَ﴾: أي لا يسنى بها لتسقي الزرع (زه) أي ليست بناضحة [[الناضحة: التي لا يستقى عليها الماء (انظر: اللسان- نضح) .]] تسقي الأرض المزروعة. ﴿مُسَلَّمَةٌ﴾: أي مخلّصة [13/ أ] مبرأة من العيوب، يقال: سلّم له كذا سلاما وسلامة، أي خلص مثل اللّذاذ واللّذاذة. ﴿لا شِيَةَ فِيها﴾: أصلها وشية فلحقها من النّقص ما لحق زنة وعدة. والمعنى: لا لون [[في الأصل: «لا ذلول» سهو، والتصويب من نزهة القلوب 121.]] فيها سوى لون جميع جلدها (زه) . الشّية مصدر وشى الثوب يشي وشيا وشية حسنة، وزيّنه بخطوط مختلفة الأنواع والألوان، ومنه قيل للسّاعي في الإفساد بين الناس واش لأنه يحسّن كذبه عندهم حتى يقبل منه. والشّية: اللّمعة المخالفة للّون. ﴿الْآنَ﴾: ظرف زمان خص جميعه أو بعضه.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب