الباحث القرآني

﴿وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ﴾: جبلان بالشّام ينبتان التّين والزّيتون يقال لهما: طور تينا وطور زيتا بالسّريانية، ويروى عن مجاهد أنه قال: تينكم الذي تأكلون وزيتكم الذي تعصرون [[تفسير مجاهد 769 ولفظه «هما التين والزيتون الذي يأكل الناس» وفي تفسير الطبري 30/ 153 (ط مصر) عن مجاهد: «التين الذي يؤكل والزيتون الذي يعصر» وفيه كذلك عنه «الفاكهة التي تأكل الناس» وأيضا: هو تينكم وزيتونكم.]] .
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.