الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
قَالَ لَنْ أُرْسِلَهُ مَعَكُمْ حَتَّىٰ تُؤْتُونِ مَوْثِقًا مِّنَ اللَّهِ لَتَأْتُنَّنِي بِهِ إِلَّا أَن يُحَاطَ بِكُمْ ۖ فَلَمَّا آتَوْهُ مَوْثِقَهُمْ قَالَ اللَّهُ عَلَىٰ مَا نَقُولُ وَكِيلٌ
﴿قَالَ لَنْ أُرْسِلَهُ مَعَكُمْ حَتَّى تُؤْتُونِ مَوْثِقًا من الله﴾ حتى تحلفوا بالله ﴿لَتَأْتُنَّني به إلاَّ أن يحاط بكم﴾ إلا أن تموتوا كلُّكم ﴿فلما آتَوْهُ موثقهم﴾ عهدهم ويمينهم ﴿قال﴾ يعقوب عليه السَّلام: ﴿الله على ما نقول وكيل﴾ شهيد فلمَّا أرادوا الخروج من عنده قال: