الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
هُوَ الَّذِي يُرِيكُمُ الْبَرْقَ خَوْفًا وَطَمَعًا وَيُنشِئُ السَّحَابَ الثِّقَالَ
﴿هو الذي يريكم البرق خوفاً﴾ للمسافر ﴿وطمعاً﴾ للحاضر في المطر ﴿وينشئ﴾ ويخلق ﴿السحاب الثقال﴾ بالماء