الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَىٰ لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَٰئِكَ كَانَ سَعْيُهُم مَّشْكُورًا
﴿ومن أراد الآخرة﴾ الجنَّة ﴿وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا﴾ عمل بفرائض الله ﴿وهو مؤمن﴾ لأنَّ الله سبحانه لا يقبل حسنةً إلاَّ من مؤمنٍِ ﴿فأولئك كان سعيهم مشكوراً﴾ تُضاعف لهم الحسنات