الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَمَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ ۖ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِهِ ۖ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَىٰ وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا ۖ مَّأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا
وقوله تعالى: ﴿ونحشرهم يوم القيامة على وجوههم عمياً﴾ يمشيهم الله سبحانه على وجوههم عُمياً لا يرون شيئاً يسرُّهم ﴿وَبُكْمًا﴾ لا ينطقون بحجَّةٍ ﴿وصماً﴾ لا يسمعون شيئاً يسرُّهم ﴿كلما خبت﴾ أَيْ: سكن لهبها ﴿زدناهم سعيراً﴾ نادرا تتسعر