الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
أَفَلَمْ يَهْدِ لَهُمْ كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنَ الْقُرُونِ يَمْشُونَ فِي مَسَاكِنِهِمْ ۗ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّأُولِي النُّهَىٰ
﴿أفلم يهد لهم﴾ أفلم يتبيَّن لهم بياناً يهتدون به ﴿كم أهلكنا قبلهم من القرون يمشون﴾ هؤلاء إذا سافروا في مساكن أولئك الذين أهلكناهم بتكذيب الأنبياء ﴿إن في ذلك لآيات﴾ لعبراً ﴿لأولي النهى﴾ لذوي العقول