الباحث القرآني

قَالَ فَمَا بَالُ الْقُرُونِ الْأُولَىٰ
﴿فما بال القرون الأولى﴾ الماضية؟ فأجابه موسى عليه السَّلام بأنَّ أعمالهم محفوظةٌ عند الله يُجازون بها وهو قوله: