الباحث القرآني

وَإِنْ أَدْرِي لَعَلَّهُ فِتْنَةٌ لَّكُمْ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ
﴿وإن أدري لعله﴾ ت لعلَّ تأخير العذاب عنكم ﴿فتنة﴾ اختبارٌ لكم ﴿ومتاعٌ إلى حين﴾ إلى حين الموت