الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَأَصْحَابُ مَدْيَنَ ۖ وَكُذِّبَ مُوسَىٰ فَأَمْلَيْتُ لِلْكَافِرِينَ ثُمَّ أَخَذْتُهُمْ ۖ فَكَيْفَ كَانَ نَكِيرِ
﴿وأصحاب مدين وكُذِّب موسى فأمليت للكافرين﴾ أَيْ: أمهلتهم ﴿ثم أخذتهم﴾ عاقبتهم ﴿فكيف كان نكير﴾ إنكاري عليهم ما فعلوا بالعذاب