الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً بِقَدَرٍ فَأَسْكَنَّاهُ فِي الْأَرْضِ ۖ وَإِنَّا عَلَىٰ ذَهَابٍ بِهِ لَقَادِرُونَ
﴿وأنزلنا من السماء ماء بقدر﴾ بمقدارٍ معلومٍ عند الله تعالى ﴿فأسكناه﴾ أثبتناه ﴿في الأرض﴾ قيل: هو النِّيل ودجلة والفرات وسيحان وجيحان وقيل: هو جميع المياه فِي الأَرْضِ ﴿وَإِنَّا عَلَى ذَهَابٍ بِهِ لَقَادِرُونَ﴾ حتى تهلكوا أنتم ومواشيكم عطشا