الباحث القرآني

الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ
﴿الذين ينفقون في السراء والضرَّاء﴾ في اليسر والعسر وكثرة المال وقلَّته ﴿والكاظمين الغيظ﴾ الكافيِّن غضبهم عن إمضائه ﴿والعافين عن الناس﴾ أيْ: المماليك وعمَّنْ ظلمهم وأساء إليهم ﴿والله يحبُّ المحسنين﴾ الموحِّدين الذين فيهم هذه الخصال