الباحث القرآني

وَلَا يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ ۚ إِنَّهُمْ لَن يَضُرُّوا اللَّهَ شَيْئًا ۗ يُرِيدُ اللَّهُ أَلَّا يَجْعَلَ لَهُمْ حَظًّا فِي الْآخِرَةِ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ
﴿ولا يحزنك الذين يسارعون في الكفر﴾ أَيْ: في نصرته وهم المنافقون واليهود والمشركون ﴿إنَّهم لن يضرُّوا الله﴾ أََيْ: أولياءَه ودينه ﴿شيئاً﴾ وإنَّما يعود وبال ذلك عليهم ﴿يريد الله أن لا يجعل لهم حظَّاً﴾ نصيباً ﴿في الآخرة﴾ في الجنَّة