الباحث القرآني

لَّهُۥ مَقَالِیدُ ٱلسَّمَـٰوَ ٰ⁠تِ وَٱلۡأَرۡضِۗ وَٱلَّذِینَ كَفَرُوا۟ بِـَٔایَـٰتِ ٱللَّهِ أُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ ٱلۡخَـٰسِرُونَ
وقوله: ﴿له مقاليد السماوات والأرض﴾ أَيْ: مفاتيح خزائنها فكل شيء في السماوات والأرض الله فاتحُ بابه