الباحث القرآني

لَّهُ مَقَالِيدُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ
وقوله: ﴿له مقاليد السماوات والأرض﴾ أَيْ: مفاتيح خزائنها فكل شيء في السماوات والأرض الله فاتحُ بابه