الباحث القرآني

وقوله: ﴿قل إن افتريته فلا تملكون لي من الله شيئا﴾ أي: إن عذَّبني على افترائي لم تملكوا دفعه وإذا كنتم كذلك لم أفتر على الله من أجلكم ﴿هو أعلم بما تفيضون فيه﴾ تخوضون فيه من الإفك ﴿وهو الغفور﴾ لمَنْ تاب ﴿الرحيم﴾ به
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.