الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَكُمْ هُزُوًا وَلَعِبًا مِّنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاءَ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ
﴿يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا﴾ الآية نزلت في رجالٍ كانوا يوادُّون منافقي اليهود ومعنى قوله: ﴿اتَّخذوا دينكم هزواً ولعباً﴾ إظهارهم ذلك باللِّسان واستبطانهم الكفر تلاعباً واستهزاءً ﴿والكفار﴾ يعني: مشركي العرب وكفَّار مكَّة ﴿واتقوا الله﴾ فلا تتَّخذوا منهم أولياء ﴿إن كنتم مؤمنين﴾ بوعده ووعيده