الباحث القرآني

﴿وفي السماء رزقكم﴾ أَي: الثَّلج والمطر الذي هو سبب الرِّزق والنَّبات من الأرض ﴿وما توعدون﴾ ما ابتداء وخبره محذوف على تقدير: وما توعدون من البعث والثَّواب والعقاب حقٌّ ودلَّ على هذا المحذوف قوله:
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.