الباحث القرآني

﴿ما كذب الفؤاد ما رأى﴾ أَيْ: لم يكذب قلب محمَّد عليه السَّلام فيما رأى ليلة المعراج وذلك أنَّ الله جعل بصره في فؤاده حتى رآه وحقَّق الله تعالى تلك الرُّؤية وقال: إنها كانت رؤية حقيقة ولم تكن كذباً
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    إسلام ويب