الباحث القرآني

وقوله: ﴿ربِّ ابنِ لي عندك بيتاً في الجنة﴾ قيل: إنَّ فرعون لما تبيَّن له إسلامها وَتَدَها على الأرض بأربعة أوتاد على يديها ورجليها فقالت وهي تعذَّب: ﴿ربِّ ابنِ لي عندك بيتاً في الجنة ونجني من فرعون وعمله﴾ أَيْ: تعذيبه إيَّاي وفي هذا بيانٌ أنَّها لم تمل إلى معصيته مع شدَّة ما قاست من العذاب وكذا فليكن صوالح النِّساء وأمرٌ لعائشة وحفصة أن يكونا كآسيةَ وكمريم بنت عمران
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.