الباحث القرآني

وَكَتَبْنَا لَهُ فِي الْأَلْوَاحِ مِن كُلِّ شَيْءٍ مَّوْعِظَةً وَتَفْصِيلًا لِّكُلِّ شَيْءٍ فَخُذْهَا بِقُوَّةٍ وَأْمُرْ قَوْمَكَ يَأْخُذُوا بِأَحْسَنِهَا ۚ سَأُرِيكُمْ دَارَ الْفَاسِقِينَ
﴿وكتبنا له في الألواح﴾ يعني: ألواح التَّوراة ﴿من كل شيء﴾ يحتاج إليه في أمر دينه ﴿موعظة﴾ نهياً عن الجهل ﴿وَتَفْصِيلا لِكُلِّ شَيْءٍ﴾ من الحلال والحرام ﴿فخذها﴾ أَيْ: وقلنا له: فخذها ﴿بقوة﴾ بجدٍّ وصحِّةٍ وعزيمةٍ ﴿وأمر قومك﴾ أن ﴿يأخذوا بأحسنها﴾ أَيْ: بحسنها وكلُّها حسن ﴿سأريكم دار الفاسقين﴾ يعني: جهنَّم أَيْ: ولتكن على ذكرٍ منكم لتحذروا أن تكونوا منهم