الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الْأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ ۖ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ ۖ مَرَدُوا عَلَى النِّفَاقِ لَا تَعْلَمُهُمْ ۖ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ ۚ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَىٰ عَذَابٍ عَظِيمٍ
﴿وممن حولكم من الأعراب منافقون﴾ يعني: مزينة وجهينة وغفاراً ﴿ومن أهل المدينة﴾ الأوس والخزرج ﴿مردوا على النفاق﴾ لجُّوا فيه وأبوا غيره ﴿سنعذبهم مرتين﴾ بالأمراض والمصائب في الدُّنيا وعذاب القبر ﴿ثم يردون إلى عذاب عظيم﴾ وهو الخلود في النَّار