الباحث القرآني

جديد: مقرئ المتون
كَيْفَ وَإِن يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لَا يَرْقُبُوا فِيكُمْ إِلًّا وَلَا ذِمَّةً ۚ يُرْضُونَكُم بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَىٰ قُلُوبُهُمْ وَأَكْثَرُهُمْ فَاسِقُونَ
﴿كيف﴾ أَيْ: كيف يكون لهم عهدهم ﴿و﴾ حالُهم أنهم ﴿إن يظهروا عليكم﴾ يظفروا بكم ويقدروا عليكم ﴿لا يَرْقُبُوا فِيكُمْ﴾ لا يحفظوا فيكم ﴿إلاًّ ولا ذمَّةً﴾ قرابةً ولا عهداً ﴿يرضونكم بأفواههم﴾ يقولون بألسنتهم كلاماً حلواً ﴿وتأبى قلوبهم﴾ الوفاء به ﴿وأكثرهم فاسقون﴾ غادرون ناقضون للعهد